كـَــم ْ. . و كـَــمْ . . !

مقطـع مـن قصيـدة 

كـَــم ْ. . و كـَــمْ . . ! 


الـســَّاكــِــتُ الــمَـظـــْلـــُــــــومُ ؟ أمْ مــَــنْ ظـــَلـــــَمْ ؟ 

تــَسـَـاؤُلـــي الـمـَصـْـلـــُـــوبُ مـُـنـــْــــذُ الــقـــِــــدَمْ ! 

الـلـيــــلُ قـــَـــدْ يـــَـأتـــي بــصـُبـــْـــــــح ِ الــهــَنـَــا 

و الـصـُّـبـــْــحُ قـــَـدْ يــَبـــْــدُو كَـلـــَيـــْـل ٍ جــَثــَمْ [1]! 

مــــعْ شــَـهــــْــــــــوةِ الــدِّيـنــَــــار ِ أَقـــْلامـُــنـــَـــا 

و الـعــَيــْـــــــبُ فـــي الـكـَاتــِـــــبِ لا في الــقــَلـــَمْ ! 

هــَــذي الـظــُّهـــُــــورُ بــَعــْــدَ ذُلـــِّــي انـــْحـَنـــَــــتْ 

فـَالــجــُــــرْحُ دَوْمــَـــاً كــَــانَ قــَبــْــــــــــلَ الأَلــــَـمْ 

تــَعــَــــــــــوَّد َ انـــْحِــنــَـاءَنـــــَــا ظــَهــْرُنـــــَـــا . . . 

تــَعــَــــــــوُّدَ الــخــَطــــَّــــــاءِ طـــَعـــْـــــمَ الــنـــَّـــدَمْ ! 

نــَحــْـتـــَـــــــــاجُ أن ْ نــَحــْـتــــَــــــاجَ حــَاجــَاتِــنــَـا 

لــــَـــوْلا الــوُجـُـــودُ ... ضـــَــاع َ خـــَــوْفُ الــعــَـــدَمْ ! 


و الــنــَّـفــــَـــــــقُ الــصــَّـخـــْـــــريُّ في سـَعــْيـــِـنـــَا 

نـــَقــُـــولُ : " لا ".. ثــُــمَّ نــَـرَاهــَـــا : " نـــَعــَــمْ "! 


مــُـعــــَــــــــادلاتُ الـــصــُّـبـــــْــــــح ِ في حــَـلـــِّـهــــَـا 

يــَضِـــيـــــــع ُ - بــالــتــَّزْويــر ِ - مـَعــْنـــَـى الــرَّقـــَــمْ 


أَجــْـــــرَعُ هــَمـــِّـــــــــي دُونـــَمــَــــا قـِســْـمــَــــــــــةٍ 

و فــَـرْحــَتــِـــي مــَــعْ غــَـاصـِـبـــِــــي تــُـقــْتــَســَــمْ !!! 


بــــَـــــاتَ الــتـِـزَامــِــــــــــــي نـــَحــــْــوَهُ لازِمــــَـــاً 

لـــُــــــزُومَ أَمـــْــــــر ٍ لازِمٍ مــــَــــــا لــــَـــــــــزَمْ !!! 

(1) جــَثــَمَ : لصق بالأرض ، و لزم مكانه فلم يـبرح . 
(2) أَلــــَـمَّ : نـزل بي و بقومي .