الجَـســَـــــدُ الـعـَـــــاري . . . !

عـَيـْـنــَــــــــاكِ  تـُـشـَـتــِّــــــــــتُ  أفـْـكــــَـــــــــاري

و تـُحــــَـــــــــرِّكُ  سـَاكــِــــــــــنَ  أنـْهــَـــــــــــاري

عـَيـْـنــَــــــــــاكِ  تـُحَـوِّلـُنــــــــــي  طِـفـــْــــــــــــلا ً

خـَـشـَـبــَـــــا ً  مـِـــنْ   تـَحـْــــــتِ  الـمِـنـْـشــَــــــار ِ

 كـَـفـَـراشــَــــةِ  حـُســـْـــــن ٍ  قــَــــدْ  رَقـَـصــَــــــتْ

مــَـــــعْ   صـَـــــوْتِ   غِـنــَـــــــاءِ  الأزْهــَـــــــــار ِ

 و  تـَثــُــــــــــورُ  فـَتـُصـْبــِـــــــحُ   زَوْبـَعــَــــــــــة ً

تـَتـَخـَطـَّــــــــى   شـَاهـِـــــــــقَ   أسـْــــــــوَاري ! !

بـَحــْــــــرٌ  مـِــــنْ   حُـســْـــــــن ٍ   يـُغـْـريـنـــــــــي

لأ ُجــــَــــــــرِّبَ   نــَشـْــــــــــــوَة َ  إبـْحــَـــــــــاري

تـَســْـــــــري   فـــــي   رُوحـِــــــــي   نـَافـِــــــــذَة ً

نـَفـَـســَـــــا ً  يـَسـْـــــــري   فــــــي   مِـزْمــَـــــــار ِ

مــَـــــــــدَدَا ً   لـِـقــَريـحــَـــــــةِ   مـَـوْهـِـبَــتـــــــــي

سـُـحـُـبــَـــــــا ً  لـِمـَوَاســِـــــــــم ِ  أمْـطـــَـــــــــاري