عـَــــــا رٌ . . .

مقطـع مـن قصيـدة 

عـَــــــا رٌ . . . 

اخـْـتـَـفــَـــتْ إشـْـرَاقـَـتــــي خـَـلـْــــفَ الـسِّـتـَـــارْ 
و أنـَـــا الـعَــجــْــــزُ . . . و أعـْـدَائـــــي اقـْـتِــــدَارْ 

تـَـسْـمَــــعُ الـرِّيــــحَ عُــيُـونـــي . . . و هُــتـَــــافٌ 
مُـحْـبَـــط ٌ بـالـنـَّـصْـــر ِ . . . يَـتـْـلــُـوهُ انـْـكِـســـارْ 

كـُـــــلُّ مَــــا حَـوْلـَــــك يَـبـْـكـــــي بـابْـتِـسـَــــــام ٍ 
كـُــلُّ مَــا حَـوْلـَــكَ يَـشـْـــدُو : " لا فِـــرَارْ " . . . 

أخـْـبـِــط ُ الـــرَّأسَ بـتـَـصْـمـيـــم ِ جُــنـُونـــي . . . 
قــُــدْرَة ُ الـــرَّأس ِ . . . و تـَصْـمـيـــمُ الـجـِـــدَارْ ! 

لا تـَــرَى أ ُذ ْنــِــي مِــــنَ الأصـْـــواتِ شَـيْـئـَــــاً 
بَـصَـــري و الـسَّـمْــــعُ . . . فــي نـَــار ِ شِـجــَـارْ