عيني عليك باردة

مكـتـوب ومِـتْـقَــدَّرْ         يـيـجـي زمـن أخضرْ

والــلــي قــدر مرة        مــرة كــمـان يـقــــدرْ

واللي يضحي بعين       من غير عينين أبصرْ

والــلي اتعـمى قلبه      عيـونه دي مـنـظـــــرْ

 

* * *

عيني بحرارة اتكلمت عيني عليك باردةْ ...

العين تطير زي الحمام واحدة ورا واحدةْ ...

تقبل عوض في نور عينيك دي فكرة مش واردةْ ...

واما كتبت قصيدة في عين اللي ثار

ألقى القصيدة اتحولت وردةْ ...

عيني عليك بارده لَكِين الحب دَفَّاها ...

وعين عدوك حمرا زي الغولْ ...

وعين دموع الحزن ما كفَّاها ...

وعين تصلي ونومها جافاها ...

وعين بتروي في الصحارى العطشانين ...

وعين تبحلق م الذهولْ ...

وعين تمقق في النقولْ ...

وعين بتسكت والسكوت جوه العينين بيقولْ ...

والعين إذا خافت من السلطان تشوف السحل قدامها

تِكدِّب نفسها وتَغلَّط المسحولْ ...

والتار من القاتل ده عين العقل لاهل الطيِّب المقتولْ ...

ومصر ليها عينين ما تتخزَّقْش بالبارودْ ...

عين شاهدة ع التاريخ

من قبل أي شهودْ ...

وَمَعَادْهَا للحُرِّية

جا وقته الموعودْ ...

مصر اللي أولادها عينيهم قدمت قربان

والدنيا شايفاها ...

يا ابن البلد كل العيون اتوسِّلِتْ لِعْينيك وعْينيك ما شايفاها ...

ارحم عينينا اللِّي بَكَتْ لكن ما كفَّاها ...

عارفين عينيك أجمل عينين والبندقية العامية عارفاها ...

اتجمعت مصر في عينيك والكلب صفَّاها ...!

 (*) إهداء إلى مصابي الثورة، خصوصًا الذين فقدوا نور عيونهم، وعلى رأسهم البطل أحمد حرارة