سَـئِـمـْــــتُ . . . !

مقطـع مـن قصيـدة 

سَـئِـمـْــــتُ . . . ! 


سَـئِـمـْـــــــتُ بـَقــَائِـــــــي لـَدَيــْــــــكَ أسِـيـــــــرَهْ 
سَـئِـمـْـــــــتُ وُعــُـــودَكَ تِـلـْــــــــكَ الـكـَثِـيــــــرَهْ 

سَـئِـمـْــــــتُ الأمَـانِـــــي . . و حُـلـْــــوَ الأغـَانـِــي 
سَـئِـمـْـــــــتُ الـليَـالـِـــــي تـَمــُـــــرُّ عـَسِـيـــــــرَهْ 

كـَلامــُـــــكَ دَوْمـَـــــا ً كــَــــــذ ُوبٌ . . و لـَـكـِـــــنْ 
أ ُصَـدِّقــُـــــهُ مِثــْـــــلَ بـِنــْـــــــتٍ صَغِـيـــــــرَهْ !