موقع الشاعر عبد الرحمن يوسف يتعرض للقرصنة .

 موقع الشاعر عبد الرحمن يوسف يتعرض للقرصنة .

  تعرض موقع الشاعر عبد الرحمن يوسف صباح الأحد لعملية قرصنة إلكترونية أدت إلى توقفه، وذلك للمرة الأولى بعد ثورة 25 يناير إذ تعرض الموقع ذاته لمئات الاختراقات المشابهة في فترة ما قبل الثورة بسبب موقف يوسف السياسي من نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك. وفوجئ متصفحو الموقع الذي زاره نحو 11 مليون شخص حتى الأن، برسالة سوداء اللون مكتوب عليها "Bangladeshi hacker"" ، وتعذر فتح الموقع نهائيا. وربط أعضاء في جروب الشاعر عبد الرحمن يوسف على الفيس بوك بين عملية القرصنة وانتشار مقطع فيديو ساخر من إحدى حلقات برنامجه "صفحة الرأي" على قناة "سي بي سي" يتحدث فيه عن واقعة استبداله موبايله القديم بآخر جديد، والتي فسرها كثيرون على أنها سخرية من المجلس العسكري. لكن علي طاحون مدير مكتب عبد الرحمن يوسف رجح أن يكون سبب اختراق الموقع هو قصيدة الشاعر الأخيرة حول المذابح التي يرتكبها نظام بشار الأسد بحق المتظاهرين في سوريا وعنوانها "في حضرة التاريخ". من جانبه ، أبدى عبد الرحمن يوسف استغرابه من واقعة القرصنة على موقعه، وقال إنه توقع انتهاء هذه الممارسات بعد ثورة 25 يناير.. رافضا تأكيد أو نفي فرضية ارتباط اختراق الموقع بمقطع الفيديو الساخر أو قصيدته حول سوريا.