حضور مميز للشاعر في ذكرى انتفاضة 18 ، 19 يناير .

حضور مميز للشاعر في ذكرى انتفاضة 18 ، 19 يناير .

فى أجواء تستدعى ان نقلب فى صفحات التاريخ الثورى لامتنا ونتزود مما يلزمنا لمواجهة واقع اكثر إيلاما من ذلك الواقع الذى افرز يوما ما ثورة غيرت الموازين وسطرت صفحة مشرقة فى تاريخ وطننا الحبيب اقام صالون احسان عبد القدوس بنقابة الصحفيين امسية غلب عليها الطابع السياسى بطبيعة الحال للاحتفال بذكرى انتفاضة الشعب المجيده فى 18 ، 19 يناير سنة 1977 وقد تحدث من قادة اليسار المصرى آنذاك كل من المناضل الثورى كمال خليل ورفيق دربه ايضا كمال ابو عيطه اللذان قدمهما الاستاذ محمد عبد القدوس بعدد مرات اعتقال كل منهم والتى زادت لكل منهما عن 30مره! ثم تحدث الاستاذ حسين عبد الرازق من واقع تجربته العمليه والنظريه ايضا والتى تجسدت فى واحد من اهم الكتب التى أرخت لهذه المرحله الهامه من تاريخنا الحديث ثم اعقب كل هذا تعليق موجز من الاستاذه جميله اسماعيل حرم الاستاذ ايمن نورعن احواله الصحيه داخل معتقلات السلطه واعربت عن حزنها الشديد على ان احداث 17 ، 18 يناير تمر على بلادنا ولا زلنا نحكم تحت وطأة قانون الطوارئ وفى أجواء تنذر بالتمديد والتوريث فضلا عن الاحوال المتردية للبلاد على كافة الاصعده ..